الإمارات تمتلك أسرع خدمة إنترنت في المنطقة... ولكن!

جاد محيدلي | 9 تموز 2019 | 15:29

تحتل الإمارات العربية المتحدة المراكز الأولى في العديد من المجالات الاقتصادية والسياحية والتكنولوجية وحتى في الأرقام القياسية، الا أنها احتلت مؤخراً المرتبة الأولى في عالم الإنترنت أيضاً. وبحسب موقع "the national"، تمتلك الإمارات أسرع خدمة إنترنت منزلية في المنطقة باعتبارها أسرع دولة من ناحية سرعات التنزيل أي الـDownload في العالم العربي، لكن وفي نفس الوقت، تم تصنيفها كأحد الدول الأغلى في العالم من أجل الوصول إلى الإنترنت المنزلي. وعلى سبيل المثال، تبلغ تكلفة إشتراك الإنترنت في الإمارات العربية المتحدة بالمجمل 575 درهماً، أي أكثر من 156 دولاراً، وهي المرتبة الثالثة عشرة في العالم بتكلفة تقارب ثلاثة عشر ضعف تكلفة حزمة الإنترنت في أوكرانيا التي تعتبر بدورها أرخص دولة في العالم.

وفي هذا الإطار، قالت كريشنا شينتا، مديرة الاتصالات والشبكات لدى المحللين في شركة International Data Corporation: "عندما يكون عدد سكان أي بلد أقل من غيرهم، يصبح توفير هذا المستوى من الخدمات أكثر تكلفة لكل فرد"، مضيفةً أن "أي بلد بهذا الحجم سيواجه مشكلات مماثلة في التكلفة الا أنها لا تؤثر على هوامش الربح عند المواطنين". كما قارن تقرير، من موقع الويب الخاص بالمستهلك cable.co.uk، أسعار خدمة الإنترنت الأكبر في 195 دولة، وكانت موريتانيا أغلى دولة. وقالت دراسة مماثلة على بيانات الهواتف المحمولة هذا العام من cable.co.uk إن الإمارات العربية المتحدة تشحن أكثر من 20% من المتوسط ​​العالمي البالغ 1 غيغابايت من البيانات. وتم تقدير متوسط ​​تكلفة 1 غيغابايت من البيانات بمبلغ 31 درهماً أي أكثر من 8 دولارات، وقيل إن المستهلكين في الإمارات يدفعون 37.50 درهماً للمبلغ نفسه، أي أكثر من 10 دولارات. وبحسب الموقع فإن أرخص بلد لبيانات الهواتف المحمولة كانت الهند، حيث يمكنك الحصول على 1 غيغابايت مقابل 0،26 دولار، أما الدولة الأغلى فكانت زيمبابوي.

ويقول الموقع إن دولة الإمارات العربية المتحدة ليست دولة مكتظة بالسكان لكنها مرتبطة جيداً، وقدر البنك الدولي عدد سكان الإمارات بنحو 9.5 ملايين في بداية هذا العام. كما أن عدم وجود خيار للمستهلكين في الدولة عامل آخر يساهم في ارتفاع سعر خدمات الإنترنت، بحيث لا يوجد سوى اثنين من مقدمي الخدمات وهما: du و Etisalat، بينما توجد لدى الدول الأخرى الكثير من الخيارات التي تساعد على خلق منافسة مما يؤدي إلى انخفاض الأسعار. يشار الى أن الجهات التنظيمية في الدولة عبّرت من قبل على أنها راضية عن شركات الإنترنت وليس لديها خطة لإصدار أي تراخيص أخرى.

من ناحية أخرى. قامت الشركة أيضاً بتقييم سرعة التنزيل download في الإمارات من أيار 2018 إلى وقتنا الحالي، ووجدت أن المتوسط ​​كان 9.62 ميغابت في الثانية، مما يعني أن تنزيل فيلم بحجم 5 جيجابايت يستغرق نحو ساعة و 15 دقيقة. أما في تايوان، التي تبين أن لديها أسرع سرعة إنترنت بأكثر من 28 ميغابت في الثانية، سيستغرق تنزيل الفيلم نفسه أكثر من ثماني دقائق. وقال التقرير: "إن الإمارات العربية المتحدة فقط، مع سرعة تنزيل تبلغ 9.62 ميغابت في الثانية، توفر متوسط ​​سرعة أعلى بكثير من 6 ميغابت في الثانية في المنطقة ولا تصل أي دولة على الإطلاق في المنطقة إلى 10 ميغابت في الثانية أو أكثر". يشار الى أن شركة "اتصالات" أعلنت الشهر الماضي عن زيادة سرعة الإنترنت المتاحة للعملاء، وتكلف الحزمة الأساسية على موقع الشركة 359 درهماً شهرياً، أي أكثر من 97 دولاراً، ووعدت بسرعات تصل إلى 50 ميجابت في الثانية. أما أرخص حزمة هي Home Starter Plan على موقع du الإلكتروني والتي تكلف 299 درهماً أي أكثر من 81 دولاراً، وتقدم سرعات تنزيل تصل إلى 10 ميجابت في الثانية. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.